موقع المستقلين الاحوازيين

رد أمين عام حركة التحرير الوطني على رسالة التهنئة من جانب جمعية حقوق الانسان الاحوازية سيدني - استراليا




بعد تقديم تهنئة جمعية حقوق الانسان الاحوازي في سيدني استراليا إزاء انتخاب القيادة الجديدة لحركة التحرير الوطني الاحوازي \ تلقينا من خلال الواتساب رسالة متبادلة من أمين عام حركة التحرير الوطني الأخ المناضل سيد طاهر آل سيد نعمة و له منا عظيم الإمتنان و التقدير 


بِسْم الله الرحمن الرحيم


حضرة الاخ المناضل العزيز عيسى عناية الطرفي الموقر

رئيس جمعية حقوق الانسان الاحوازي في سدني - استراليا

الاخوة الاعزاء الموقرين في جمعية حقوق الانسان الاحوازي سدني - استراليا

اسمى تحية احوازية وتقدير وبعد

في البداية نتقدم بخالص الشكر والامتنان الكبيرين على تهانيكم الطيبة والوطنية لاخوانكم في قيادة حركة التحرير الوطني الاحوازي في تشكيلها لقيادتها المركزية الجديدة سائلين المولى عزوجل عونه وسداده في اداء الواجب الوطني على اكمل وجه وبما يليق مع عدالة قضية قرة عيوننا شعبنا الاحوازي المظلوم الذي لا معين له الا الله عزوجل وابناءه البررة والله يبارك بهم جميعا وانتم منهم في الطليعة إن شاء الله .

بالرغم من الظروف القاسية التى تمر بها قضيتنا الاحوازية العادلة اقليميا ودوليا و تكالب العدو الايراني في محاولاته في تكبيد احرار الاحواز الخسائر المختلفة معتقدا انه سينال من عزيمتهم او يوقف عجلة تقدمهم نحو الامام في استعادة حقهم المغتصب في الاحواز المحتلة والتي يرى فيها ان استقلال الاحواز هو انهيار لما يسمى بايران .. وهذا شأنهم كما لا يعنينا  .. وما يعنينا هو اهتمامنا بتخليص شعبنا الاحوازي من ظلم هذا المستعمر وتحرير وطننا من سطوة قبضته ؛ وايقاف استنزاف قدراتنا التي يوظفها على بناء كيانه الجائر المتعطش لدماء شعبنا و شعوب المنطقة .. ناهيك عن استغلال ثروات الاحواز الضخمة في تكريس احتلالاته للبلوش والاكراد والاذربيجانيين والتركمان وغيرهم من شعوب يستعمرونهم بثرواتنا المنهوبة بالإضافة الى نفوذه و تغلغله نحو بلدان اشقاءنا العرب .. كل هذه التطلعات الاستعمارية التوسعية ما كان من الممكن لها أن تتحقق لولا حدوث إحتلال الأحواز .

من هنا وليعلم كل من هو متضرر من ايران داخليا او خارجيا ان يدرك خلاصه من هذه التدخلات يكمن بتحرير الاحواز تحريرا كاملا يكلل باقامة دولة الاحواز المستقلة ذات السيادة الكاملة حينها لن يكون هناك نفوذ ايراني ابدا .

في الختام لا يسعنا الا ان نتقدم لكم بخالص الود والتقدير والاحترام وسنمد جسور التعاون التي تخدم قضيتنا وتقدمها نحو الامام معكم ومع كل المؤسسات المدنية التى هي رافعة  قوية لاختصاصها في مجالاتها  كي تخفف العبء عن كاهل تنظيماتنا الاحوازية لتتفرغ هذه التنظيمات لواجباتها الاساسية .. ونكون بمجموعنا  ورش عمل وطنية  تخدم القضية الاحوازية بمساراتها المختلفة.

ومن الله التوفيق

هذا و تقبلوا منا فائق التقدير والاحترام والشكر.

اخوكم سيد طاهر آل سيد نعمة

خادم الشعب الاحوازي الامين العام لحركة التحرير الوطني الاحوازي

09\11\2020

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.