موقع المستقلين الاحوازيين

انباء ايرانية حول اختطاف حبيب اسيود ناشط سياسي احوازي


بعد مرور أيام على تضارب الأنباء المتناقضة ، خرج  المعمم المجرم مجتبى ذوالنوري، رئيس لجنة الأمن في مجلس شورى النظام الإيراني قائلا ، أن النظام اختطف حبيب فرج الله كعب، المعروف بحبيب الإسيود و نقله لطهران انتقاما منه بسبب تنفيذ نشاطات سياسية ضد النظام بالأخص تنفيذه عملية استهدفت الاستعراض العسكري  في الأحواز في 22 سبتمبر 2018 .  و وفقاً لمزاعم النظام أن الحركة  التي رئسها السيد حبيب إسيود حديثا بالإضافة إلى رئاسة حبيب جبر نبقان سابقا و الذي يخضع للتحقيق حاليا  في  كوبنهاغن الدنيمارك برفقة شقيقه و زوج ابنته  منذ فبراير عام ٢٠١٩ هي من نفذت هذه العملية  ، و وفقا لتصريح المجرم ذو النوري يخضع الإسيود للاستجواب حاليا من قبل قوات الأمن والاستخبارات في طهران . 

 

كما قال مجتبى يوسفي، وهو عضو آخر في مجلس شورى النظام، بأن حبيب اسيود سيعاقب أشد العقاب بعد انتهاء التحقيق معه في طهران .  

 

بهذا جمعية حقوق الإنسان الأحوازي   ، تدين و بشدة هذا الاختطاف  والجريمة التي تنتهك القانون الدولي  و التعدّي على معاييره من جانب النظام الإيراني ، وتدعوا الجمعية الاحوازية لحقوق الإنسان الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والحكومة السويدية إلى اتخاذ إجراءات فورية في سبيل الحفاظ على سلامة مواطن سويدي يمتلك الجنسية السويدية  لذا يجب الإسراع لإستعادته من قبضة النظام الإيراني المجرم قبل فوات الأوان .  


رئيس جمعية حقوق الإنسان الأحوازي 

عيسى عناية الطرفي  



تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.